استشارات و نصائح - الاستشارات - استشارات متنوعة - الأسرة
رقم الفتوى 10713
نص السؤال مختصر

تركت منزل زوجي لاختلافنا في مفهوم طاعة الزوج، ما العمل ؟

نص السؤال الكامل

أنا متزوجة من ستة أشهر من رجل خلوق وديّن لكن عندنا مشكلة في مفهوم طاعه الزوج هو يستخدم هذا الحق في كل شيئ حتى في الأمور الحياتية العادية التي لا يوجد بها أي ضرر ولا مخالفه لأوامر الله لمجرد أنه لا يحب هذا الأمر، إبتعدت عن أمور كثيرة أحبها لأنه لا يحبها (مفهوم الطاعه عنده أن أقول له حاضر في كل شيء حتى إن لم يكن به معصية لله ولا حرام ولا غلط فقط إنه لا يحب هذا الشيء) يريد أن يحدد لي زياراتي بوقت معين وأن لا أنام عند أخواتي المتزوجات ومثل هذه الأمور التي لا يوجد بها تحريم في الشريعة... حالياً أنا عند أهلي ونفكر بالإنفصال لأنه لا يمكن أن نستمر مادام يعتقد أنه مفهوم الطاعه أن تكون الزوجة مسيرة حتى بالأمور الحياتية البسيطة التي لا يوجد بها معصية لله... مع العلم أني كنت أحاول جاهدة أن أرضيه أريد أن أعرف هل أنا مخطئة أم هو... وأريد أن أعرف فعلاً ماهي حدود طاعه الزوج هل هي طاعه عمياء حتى في الأمور البسيطة والتي تخص المرأة فقط؟؟ أم فقط في الأمور التي ذكرها النبي عليه الصلاة والسلام في الأحاديث " أن لا تصوم إلا بإذنه ولا تأذن في بيته إلا بإذنه ولا تخرج إلا بإذنه و أن لا تمنعه نفسها وتحفظ فرجها ونفسها وماله في غيابه.. أرجو أن أكون أوضحت السؤال بارك الله بكم و جزاكم الله خير الجزاء

الجواب مختصر

بسم الله ، والحمدلله ، والصلاة والسلام على رسول الله ، أما بعد :

فإنّ السّعادة في الدّنيا تنطلق من الأسرة  بمشاركة الزّوج والزّوجة ، والشّقاء في الدّنيا يبدأ من الأسرة ، بعمل الطّرفين الزّوج والزّوجة ، وما دامت الحياة الزّوجية قد وصلت للتّفكير بالانفصال فقد تأخّرتِ كثيراً جداً جداً في السّؤال ، وفاتك القطار ، ولم يبقَ إلّا الحلّ القرآني في قوله تعالى : " وإن خفتم شقاق بينهما فابعثوا حكماً من أهله وحكماً من أهلها إن يريدا إصلاحاً يوفِّق الله بينهما إن الله كان عليماً خبيراً " النساء / 35 ، ولا نستطيع التأكّد من صحّة كلامك عن الزّوج ، ولا نعرف وجهة نظره فيما تقولين ، فالحلّ عند المحكمين ، والله الموفق .

الجواب الكامل
تاريخ النشر بالميلادي 2019/02/27

المفتي


الأستاذ الدكتور محمد مصطفى الزُحَيلي

الأستاذ الدكتور محمد مصطفى الزُحَيلي

السيرة الذاتية
المحتوى الخاص به