الفقه الإسلامي - القرآن الكريم - علوم القرآن و أحكام المصاحف - علوم القرآن
رقم الفتوى 12371
نص السؤال مختصر

ما الفرق في القرآن الكريم بين التوبة {تواب} والإنابة {منيب} والأوبة {أواب} ؟

نص السؤال الكامل
الجواب مختصر

بسم الله، والحمدلله ،والصّلاة والسّلام على رسول الله، أمّا بعدُ :

هذه بعض أقوال أهل العلم في التفريق بين التوبة والأوبة والإنابة
١- هي درجات أولها التوبة وأوسطها الإنابة وآخرها الأوبة بمعنى أن العبد يتوب إلى ربه ثم ينيب إليه ثم يؤوب إليه.

٢- التوبة لعموم المؤمنين، قال تعالى: ( وتوبوا إلى الله جميعاً أيها المؤمنون )
والإنابة للأولياء والصالحين، قال تعالى: ( وجاء بقلب منيب)
وأما الأوبة فللأنبياء والمرسلين، قال تعالى: ( نعم العبد إنه أواب)

٣-التوبة تكون خشية العقاب من ذنب حصل، والإنابة تكون طمعاً بما عند الله من فضل، والأوبة الرجوع إلى الله مطلقاً لأنه الرب جلّ جلاله .
والله تعالى أعلم

الجواب الكامل
تاريخ النشر بالميلادي 2020/03/06

المفتي


الدكتور بلال نور الدّين

الدكتور بلال نور الدّين

السيرة الذاتية
المحتوى الخاص به