العقيدة الإسلامية - العقيدة - الإيمان و التوحيد - شبهات
رقم الفتوى 12135
نص السؤال مختصر

كيف تقولون إن الأرض وفق القرآن كروية والنصوص صريحة في كونها مسطحة، كقوله تعالى {وَإِذَا الْأَرْضُ مُدَّتْ} [الانشقاق : 3]، {وَإِلَى الْأَرْضِ كَيْفَ سُطِحَتْ} [الغاشية : 20]، {وَالْأَرْضَ فَرَشْنَاهَا فَنِعْمَ الْمَاهِدُونَ} [الذاريات : 48] ؟

نص السؤال الكامل
الجواب مختصر

بسم الله والحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد :

فمد الأرض و بسطها وفرشها وسطحها من فضل الله تعالى على عبده ليتمكن من المشي عليها وعمارتها، وكل ذلك لا ينافي كرويتها، إذ هي في عين الإنسان مسطحة ومفروشة ولكن مع عظم مساحتها فتكويرها مع كونها مسطحة في أعيننا جائز عقلاً ، واقع فعلاً، ولا مانع منه شرعاً، فلا يوجد نص شرعي قطعي الثبوت قطعي الدلالة ينفي كرويتها ويجزم بتسطيحها، وسبق قول ابن حزم : [ إن أحداً من أئمة المسلمين المستحقين لاسم الإمامة بالعلم رضي الله عنهم لم ينكروا تكوير الأرض ولا يحفظ لأحد منهم في دفعه كلمة بل البراهين من القرآن والسنة قد جاءت بتكويرها قال الله عز وجل {يكور الليل على النهار ويكور النهار على الليل} وهذا أوضح بيان في تكوير بعضها على بعض مأخوذ من كور العمامة وهو إدارتها وهذا نص على تكوير الأرض] انتهى
وهذه الآية وإن لم تكن دلالتها قطعية لكنها قوية ويصح الاحتجاج بها.
ولمن أراد المزيد من التفصيل فللباحثين المسلمين مقال مطول في تفصيل إثبات كرويتها فليرجع إليه :
https://muslims-res.com/%d9%87%d9%84-%d8%a7%d9%84%d8%a3%d8%b1%d8%b6-%d9%83%d8%b1%d9%88%d9%8a%d8%a9-spherical-%d8%a3%d9%85-%d9%85%d8%b3%d8%b7%d8%ad%d8%a9-flat-%d8%9f.html/

والله تعالى أعلم.

الجواب الكامل
تاريخ النشر بالميلادي 2019/12/07

المفتي


الأستاذ الدكتور محمد مصطفى الزُحَيلي

الأستاذ الدكتور محمد مصطفى الزُحَيلي

السيرة الذاتية
المحتوى الخاص به