الحديث الشريف - الحديث - الحديث النبوي و ما يرشد إليه - ما يرشد إليه
رقم الفتوى 12134
نص السؤال مختصر

هل حب الحرام دليل على ضعف الإيمان ؟

نص السؤال الكامل

هل حب المعصية دليل على ضعف الإيمان، رغم الأمتناع عنها ومجاهدة النفس لعدم الوقوع بها؟ وما الطرق المتبعة للتخلص من هذا الحب بارك الله فيكم.

الجواب مختصر

بسم الله والحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد :

قال صلى الله عليه وسلم : {حُفَّتِ النار بالشهوات}.
فالتطلع للحرام مركوز في النفس، وامتحان المسلم في ضبطه لنفسه، إذ يحاسب المسلم على سلوكه لا على شعوره، قال تعالى : {وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَىٰ (40) فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَىٰ} [النازعات : 40-41]
وطريق التخلص من حب الحرام ليس تعطيل الشهوة كفعل بعض الزهاد، إذ يعد ذلك عبثاً في الفطرة، إنما في أن يسلك المسلم في تفريغ شهوته المسلك الحلال، مع الدعاء بأن يحبب إليه الإيمان ويزينه في قلبه، وأن يكره إليه الكفر والفسوق والعصيان.
والله تعالى أعلم.

الجواب الكامل
تاريخ النشر بالميلادي 2019/12/07

المفتي


الأستاذ الدكتور محمد مصطفى الزُحَيلي

الأستاذ الدكتور محمد مصطفى الزُحَيلي

السيرة الذاتية
المحتوى الخاص به