الفقه الإسلامي - الآداب و الأخلاق و الرقائق - الآداب - ما يتعلق بالوالدين و الأرحام و عامة الناس
رقم الفتوى 11978
نص السؤال مختصر

 أصيب البناء بصاروخ فأصيب منزلنا والذي فوقنا والذي أسفل منا، ويريد جاري الذي يسكن فوقي إصلاح أرضية بيته فطلب مني مشاركته بالتكلفة لأنه بتصليحه لأرض بيته ينصلح سقف بيتي، كذا الجار الذي يسكن أسفل مني، ونحن لا نريد سكن البيت ولا بيعه، فما الحكم ؟

نص السؤال الكامل
الجواب مختصر

بسم الله، والحمدلله ،والصّلاة والسّلام على رسول الله، أمّا بعدُ :

هذه المسألة فيها خلاف بين الفقهاء، فبعضهم قال: إن من حق الجار أن يجبر جاره على المساهمة فيشترك من له العلو مع من له السفل في الإصلاح، وكذلك في الجدار بين بيتين، وذهب بعضهم إلى أنه لا يحق له إجباره ولكن يمنعه من الانتفاع بداره حتى يدفع قيمة الإصلاح.


فعلى القول الأول يجب عليكم المشاركة بقيمة إصلاح الضرر، وعلى القول الثاني لا يجب ولكن لا يحق لكم الانتفاع بالدار لا بيعاً ولا إيجاراً ولا سكنى حتى تدفعوا


وما ننصح به أن تشاركوا في الإصلاح ، والدار لكم ، فضلاً عن أن ذلك يدخل في باب التكافل المطلوب شرعاً. لا سيما في الأزمات، واحتسبوا بذلك الأجر عند الله ولو لم تكونوا في الوقت الراهن بحاجة لبيتكم
وفقكم الله لكل خير.

والله تعالى أعلم 

الجواب الكامل
تاريخ النشر بالميلادي 2019/11/07

المفتي


الدكتور بلال نور الدّين

الدكتور بلال نور الدّين

السيرة الذاتية
المحتوى الخاص به