الفقه الإسلامي - العبادات و ما يلحق بها - الصلاة - الصلوات المفروضة و النوافل
رقم الفتوى 11788
نص السؤال مختصر

حكم الصلاة بثوب عليه رسوم حيوانات ؟

نص السؤال الكامل
الجواب مختصر

بسم الله، والحمدلله ،والصّلاة والسّلام على رسول الله، أمّا بعدُ :

بكراهة الصلاة في الثوب الذي فيه رسوم أو صور، وقد علل العلماء سبب الكراهة في أنّ هذه الصور والرسوم التي تكون على الملابس تلهي وتشغل عن الصلاة، وفي ذلك مخالفة لما حثَّت عليه الشريعة الإسلامية من وجوب حضور القلب في الصلوات، وعدم الانشغال عنها بالنظر إلى الأشياء والصور ، وقد نقل عن الإمام النووي كراهة الصلاة في الثوب الذي فيه صور استدلالاً بما جاء في السنة النبوية المطهرة، حيث روى الإمام البخاري ومسلم عن السيدة عائشة رضي الله عنها: (أنَّ النبيَّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ صلَّى في خميصةٍ لها أعلامٌ ، فقال : شغلتني أعلامُ هذهِ ، اذهبوا بها إلى أبي جَهْمٍ ، وأْتُونِي بأنبجانيةٍ).
علق الإمام النووي رحمه الله على هذا الحديث فقال :
( قوله صلى الله عليه وسلم : " شَغَلَتْنِي أعْلام هذه " ، وفي الرواية الأُخْرَى : " ألْهَتْنِي " ، وفي رواية للبخاري : " فأخَاف أن تَفْتِنِّي " معنى هذه الألْفَاظ مُتَقَارِب ، وهو اشتغال القلب بها عن كَمَال الْحُضُور في الصلاة ، وتَدَبّر أذْكَارِها وتِلاوَتِها ومَقَاصِدها من الانقياد والخضوع ؛ فَفِيه الْحَثّ على حُضُور القَلْب في الصلاة وتَدَبُّر مَا ذَكَرناه ، ومَنْع الـنَّظَر مِن الامْتِدَاد إلى مَا يَشْغَل ، وإزَالة مَا يُخَاف اشْتِغَال القَلْب به ) .

والله تعالى أعلم 

الجواب الكامل
تاريخ النشر بالميلادي 2019/09/30

المفتي


د. خلدون عبد العزيز مخلوطة

د. خلدون عبد العزيز مخلوطة

السيرة الذاتية
المحتوى الخاص به