الفقه الإسلامي - الأحوال الشخصية - الزواج - أحكام الزواج
رقم الفتوى 11697
نص السؤال مختصر

عندما يريد الأهل تزويج ابنتهم فيسألون عن الخاطب، فما حكم إخفاء الحقيقة عنهم لستر الشاب لعله يصطلح مع الله تعالى ؟

نص السؤال الكامل
الجواب مختصر

بسم الله والحمدلله والصلاة والسلام على رسول، أما بعد :
فإن السبب الرئيس لدمار الأسر يبدأ من هذا الموطن، والحق أن الكثير ممن يُسأل عن الخاطب إما يُبالغ أو يكذب و قل ما يتكلم بالحق وذلك إما حباً بالمسؤول عنه، أو خوفاً من الإحراج معه ما لو بلغه الكلام عنه.
وهي خيانة وفعل محرم بلا شك، لقوله صلى الله عليه وسلم : {المستشار مؤتمن}، والمهم إيصال الفكرة، فإن أمكن دون ذكر التفاصيل والسرد في ذنوبه فيجب، وحينئذ يحرم التمادي في الكلام لأنه لا حاجة له وتُعد غيبة، أما إن احتاج الأمر لتفصيل فلا حرج.
والله تعالى أعلم.

الجواب الكامل
تاريخ النشر بالميلادي 2019/09/05

المفتي


الأستاذ الدكتور محمد مصطفى الزُحَيلي

الأستاذ الدكتور محمد مصطفى الزُحَيلي

السيرة الذاتية
المحتوى الخاص به