العقيدة الإسلامية - العقيدة - الإيمان و التوحيد - شبهات
رقم الفتوى 11685
نص السؤال مختصر

شبهة ملك اليمين في الإسلام ؟

نص السؤال الكامل

الشبهة الحادية عشر من أربع عشرة شبهة لسائلة واحدة:

نظام ملكات اليمينجنبه ألف إشارة استفهام يعني فيه شغلات مو منطقية أبدا ولا تتماشى مع المبادئ الإسلامية نفسها

الجواب مختصر
الجواب الكامل

بسم الله، والحمدلله ،والصّلاة والسّلام على رسول الله، أمّا بعدُ :    

نظام الرق تكلم عنه العلماء وشرحوه، وبيّنوا عبقرية الإسلام في هذا الموضوع، وخلاصة ما يمكن ذكره في هذه العجالة: إنّ الإسلام استطاع بطريقة أقل ما يقال فيها إنها عبقرية -وهي في الحقيقة إلهيّة- أن ينهي قضية العبودية وملك اليمين، ولكن بالتدرج وعلى المدى الطويل، وعن طريق سنّ التشريعات التي تسهل العتق وتيسره وتجعله من أعظم القربات إلى الله تعالى، كما جعل العتق كفارة لعددٍ من الذنوب. فبقي المسلمون يكفّرون عن ذنوبهم بالعتق، ويتقربون إلى الله تعالى بشراء العبيد وعتقهم عبر مئات السنين، حتى آتت تلك التشريعات أكلها، ولم يبق في الأرض إلا قلّة قليلة من العبيد، ثم اتّفق العالم أجمع على إنهاء هذا الأمر ووقعت على ذلك الدول الإسلامية  قبل غيرها .
فهل من عاقل يتدبر ويتأمل عبقرية الإسلام في تشريعاته قبل أن ينتقدها بنظراته القاصرة؟
ومن أراد الاستزادة فهناك رسالة صغيرة للشيخ عبد الله علوان اسمها نظام الرق في الإسلام شرحت الموضوع بما يكفي ويفي.

والله تعالى أعلم 

تاريخ النشر بالميلادي 2019/09/02

المفتي


الأستاذ محمّد صلاح تقوى

الأستاذ محمّد صلاح تقوى

السيرة الذاتية
المحتوى الخاص به